منتدى انمي بوك
مرحبا بكم في منتدانا
نتمنى لكم اطيب الاوقات
وندعوكم للتسجيل في المنتدى
ومشاركتنا ابداعاتكم في جميع المجالات التي تخص الانمي او غيره

منتدى انمي بوك

اذا كنت من عشاق الانمي وتملكين مواهب فنية رائعة فتاكدي انك في المكان الذي يحويها فمثلما الكتاب يحمل كل ما نبحث عنه فمنتدانا يسعى لان يكون كذلك
 
الرئيسيةhelloاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصة حب ايتاشي ساسكي ايمينا البارت الواحد والخمسون

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
rano chan
Admin

Admin
avatar

الجنس : انثى العمر : 19
عدد المساهمات : 593
السٌّمعَة : 20
تاريخ التسجيل : 05/11/2013
الموقع : كونوهااااا
العمل/الترفيه : كتابة القصص-الرسم والتصميم-نت
المزاج : خيالي

مُساهمةموضوع: قصة حب ايتاشي ساسكي ايمينا البارت الواحد والخمسون   الإثنين سبتمبر 26, 2016 6:30 pm

مرحباا جميعا كيف الاحوال اتمنى ماكون تاخرت عليكم
البارت بعنوان : الحقيفة المرة
.
.
.
في الصباح الباكر يستيقظ ساسكي على صوت ايمينا التي كانت في الخارج تركض وهي تعد ...واحد اثنان ....

مسح عينيه ثم وقف من فراشه مشى نحو الحمام و غسل اسنانه ووجهه وحالما انتهى خرج ليجد المائدة معدة بالكامل ...تجاهلها وخرج الى الخارج مجمعا يديه حيث تقوم ايمينا بالتمارين مرتدية زيا رياضيا احمر اللون ويورو على رأسها الى ان انتبهت لوجود ساسكي ..فقالت بوجه مبتهج : او اوهايو ساسكي

رفع ساسكي يده كتحية دون ان يقول اية كلمة

ايمينا : هل تناولت فطورك ؟ تقول وهي تلهث

ساسكي : ليس بعد

ايمينا : والدواء ؟

ساسكي : ليس بعد

توقفت مكانها ثم صرخت بصوت عالي جدا كالمرة السابقة : ايهاااااااا ال... كم مرة اخبرتك ان لا تهمل صحتك

ثم ركضت نحوه وسحبته من ذراعه في حين انه كان خلفها وهو يقول : مهلا لحظة

وصلت الى المطبخ ووضعت يديها على كتفيه مجبرة اياه على الجلوس

وضعت صحن الارز امامه وقالت انهه بسرعة ساجلب الدواء باااكا

امسك معصمها وهي تمر بجانبه وقال : صديقك ذاك اهو بخير ..لا تسيئي الفهم لكنه دخل في معركة ليس له شأن بها

ايمينا : حسنا اعتقد ذلك

ثم افلت معصمها لتذهب هي الى غرفته وتحضر الدواء

ظل ساسكي ينتظر مدة من الزمن لكنها لم تخرج من غرفته بعد نظر امامه لولهة ثم قام راكضا الى الغرفة ليجد ايمينا واقعة على الارض ويدها ناحية قلبها تشد سترتها بقوة ويبدو انها تتالم

توجه نحوها بسرعة كبيرة وحملها بين يديه قائلا بقلق : اوووي ايمينا هل انت بخير ؟

ايمينا وهي مغمضة عينيها والدموع تنزل منهما : ان قلبي يؤلمني بشدة

واخذت تتنفس بصعوبة

ساسكي ينظر حوله: علينا الذهاب الى المشفى

امسكت ايمينا قميصه وقالت : لا لايجب ان نذهب .. انها نفس الحالة التي حدثت عندما كنا في قرية الرمل .* تاخذ نفسا طويلا* سيزول بعد قليل

ساسكي : ولكن

ايمينا : ارجوك

حمل ساسكي ايمينا برفق وهي مازالت تتأوه من شدة الالم الذي اصابها  ممسكة قميصه وتدفن رأسها بين اضلاعه

وما ان وصل .. وضعها على السرير ولكنها لم تفلته فظل مثبتا بها وعيناه تنظر لعينيها

ساسكي : ايمينا لا يجب ان اتركك هكذا علينا العودة لكونوها حالا

ايمينا : لا ..ل.. ساتحسن

امسك ساسكي يدها التي شدت عليه وغطاها ثم ابعد الخصلات المتناثرة على وجهها وقال بهدوء : ايمينا هذا كل ما استطيع فعله الان كي تهدئي ..افتحي عينيك قليلا

فتحت عينها فنفذ الجوتسو البصري جاعلا اياها تغط في نوم عميق بعدما كانت تهتز الما

ساسكي : قد يجدي هذا نفعا ويبعد الالم

كان سيقف لكن يدها كانت ما تزال متشابكة مع يده

نظر الى وجهها النائم مطولا ثم قال بهدوء : عجيب لم اكن اعلم انني اكن لها مشاعر

تنهد ثم جلس على الارض بجانب السرير ويداهما لا تزالان تمسكان بعض ويورو القلق جالس عند رأسها يترقب الوقت الذي ستصحو فيه

مرت ثلاث ساعات ولم تصحو ولم يتحرك ساسكي الى ان غفى بجانبها

في تلك الاثناء كان ثمة احد طرق الباب ووجده مفتوحا ...اجل انه راي

راي : الباب مفتوح ولا احد يجيب عجيب

دخل وقال بهدوء: اثمة احد ما ... ايمينا تشان

اتسعت عيناه ثم قال : ايعقل انها خطفت

ركض داخل المنزل ويقول بصوت عالي : ايمينا تشان

صعد عبر السلالم ليجد ساسكي ينظر اليه قائلا : اخفض صوتك انها نائمة

تنفس راي الصعداء وقال : حمدا لله اعتقدت ان امرا ما قد حصل لها

ابعد ساسكي يده عن يدها برفق ووضعها فوق صدرها ثم خرج صحبة راي بعدما اغلق الباب خلفه برفق وتوجها الى حديقة المنزل

راي : ما الذي حدث معها

ساسكي بهدوء : تشعر بالالم ناحية قلبها

راي : آمل ان تكون بخير الان

....صمت ساسكي .....

ابتسم راي وقال : ايمينا تشان فتاة لطيفة حقا ..اذا كنت ساندم على شيء فهو عدم معرفتي لها طيلة هاته المدة

نظر اليه ساسكي ببرود

راي مكملا كلامه بابتسامة : ساسكي كن اعتقد انني ...

ساسكي : انك ماذا ؟

راي : اعتقد انني معجب بها

وقف ساسكي والظلام يغشي على عينيه ثم شد قبضته قائلا : لا يمكنك

وقف راي وقال : لماذا هل تحبها انت

صرخ ساسكي بوجهه قائلا : لا ولكن لن اسمح لها ان تكون مع فتى مثلك

ارتسمت ملامح الجدية والغضب على راي وقال : سنرى اذا ... ستكون لي وسترى

ثم مشى تاركا اياه في مكانه

ساسكي : ذلك ال.. حقا انه لا يعرف قيمته

مشى ساسكي الى الداخل يفكر بما قاله راي ليجد ايمينا قد صحت وكانت تمشي على الدرج واضعة يدها على رأسها ركض ساسكي نحوها فوقعت على حضنه وسقط الاثنان على الارض

ايمينا بصوت منخفض : ساسكي ما الذي فعلته اشعر بوجع شديد في رأسي ؟

كان نبض ساسكي غير منتظم ثم قال دون ان يتزحزح من مكانه : سيكون كل شيء على ما يرام بعد دقائق اصبري قليلا بعد

ثم قام و رفعها قائلا : عليك العودة الى الفراش

قالت بعيون نصف مغمضة : اريد الخروج لكني لا استطيع ذلك

ساسكي باستغراب : تخرجين الى اين

اريد ان اتمشى في هذا الجو "

ترك ساسكي ايمينا جالسة ثم استدار وانخفض في وضعية القرفصاء وقال : تعالي ساحملك

ابتسمت ايمينا بوجهها المرهق ثم قالت : لا اريد ان اتعبك ساقف

نظر ساسكي خلفه ثم رفع يدها ووضعها على كتفه

ايمينا : ساسكي ..مهل..مهلا

ساسكي : هيا بسرعة

رفعت ايمينا يدها الاخرى واسندت نفسها عليه

وقف ساسكي حاملا اياها على ظهره ومشى نحو الباب ثم فتحه برفق وخرج لتلامس بشرتهما نسمة هواء باردة

وضعت ايمينا رأسها على كتفه واغمضت عينيها اتسعت حدقتا ساسكي ..فوقف في مكانه للحظة ثم اكمل طريقه

ايمينا بصوت طفولي مبحوح : ساسكيييييي...

ساسكي : همم

ايمينا : انت لطيف حقا

ساسكي : اوروساي

ايمينا : لست امزح قد لا تحب هاته الصفة لانها دليل على الضعف لكنهك تتحرك دائما دون ان تعلم لم تفعل هذا

ساسكي : هه دائما جسدي يتحرك لوحده

ضيقت ايمينا حلقة ذراعيها عليه ثم قالت بابتسامة: ياله من قلب

ثم صمتت

ساسكي : هووي ايمينا

لكنها لم تجبه ويبدو انها استرخت ونامت مجددا

اخرج ساسكي ما بداخل رئتيه من هواء ثم اكمل سيره في العالم الذي لا يعرف عوالمه

مكان مكتض بالسيارات الذاهبة والراجعة و الطرقات المزدحمة بالناس الذي يحدقون بهم كنوع من الغيرة  

ساسكي في نفسه : هذا المكان يزعجني حقا ..من الجيد انه لم يبقى الكثير من الوقت ..هذا يطمئنني قليلا ...

فتحت ايمينا عينيها مجددا بعد ان سقطت قطرة مطر من السماء

ساسكي : هل استيقظت ؟

ايمينا واضعة يدها على رأسها : هااا اممم اجل

ساسكي : اتستطيعين الوقوف ؟

نزلت ايمينا من على ظهره وقالت بابتسامة : اجل انظر لقد تحسنت ايتاشي

اتسعت عيناها ما ان استوعب عقلها انها نطقت باسمه

دفع ساسكي جبينها باصبعيه وقال : انا لست ني سان

ضحكت ايمينا ضحكة كاذبة وقالت : لقد نسيت ..اين نحن الان ؟

ساسكي : وما ادراني

ضربته على صدره وقالت بغضب طفلة : انظرو لهذا الولد

هيا انا اعرف الطريق

مشت ايمينا بخطوات جندي وساسكي خلفها يضع يديه في جيبيه

الى ان اصطدمت بشخص كان امامها لم تكن ترى ملامحه

ايمينا منحنية : اووه انا آسفة

نظرت امامها لتجد راي

ايمينا بملامح مندهشة : راي سان ما الذي تفعله هنا

ضحك راي وقال : كنت الاحقك

نظر اليه ساسكي نظرة غضب وكان راي يبتسم وهو ينظر اليه

ايمينا : اذا اين وجهتك

راي : حسنا لدي امر اريد اخبارك به على انفراد هل يمكننا ذلك

ساسكي مقاطعا اياه بغضب : لا لايمكنك

راي : انني اطلب هذا من ايمينا تشان

ايمينا : ساسكي لا تقلق ساكون بخير ثم انني مع راي

شد ساسكي قبضته وقال : افعلي ما يحلو لك

ثم قفز اعلى البناية الكبيرة

مشت ايمينا خطوتان رافعة يديها وتنادي باسم ساسكي بوجه قلق

ايمينا : يبدو انه منزعج

راي بابتسامة : هيا لنذهب لمكان آخر

 اومأت له بوجه حزين

.

.

.

مشو بخطوات ثقيلة وغير منتظمة.. قطعو الطرقات ..وكلاهما صامت الى ان وصلو الى الجسر الذي التقو فيه اول مرة

توقف راي عن المشي وايمينا كذلك

راي : ايمينا تشان لنتحدث هنا

اومأت له بابتسامة على وجهها

راي : اه حسنا اشعر بالارتياح كلما تحدثت اليك

ضحكت ايمينا وقالت : احقا

راي رافعا حاجبه: اتشكين بكلامي

ايمينا :لالالالاااا ابدا

راي وهو ينظر للسماء : انا قد تربيت وحيدا كنت وحيدا منذ صغري ابواي دائما السفر ولسنا مقربين من بعض ...اعتقد اننا متشابهان

ابتسمت ثم نظرت الى النهر تحتهما : على الاقل هم احياء ..هم معك حتى لو كانو بعيدين عنك ... المشاعر تنسي بعد  المسافات

راي : انا اكتفيت لم اعد اريد ان يبتعد عني اشخاص احبهم

نظرت اليه ايمينا بعينين متسعتين

راي : ايمينا ابقي هنا دائما لا تذهبي لاي مكان ابدا

ايمينا : لكن راي

عانقها بقوة اتسعت عيناها ثم وضعت يديها على صدره محاولة ان تبعده قائلة : مهلا راي مهلا

راي معانقا اياها بقوة اكبر : ايمينا تشان انا احبك

اتسعت عيناها و اغرورقت بالدموع فارخت يديها وضلت صامتة

ابتعد راي عنها ولا يزال واضعا يده على كتفها ويده الاخرى تتحسس خصلات شعرها الاسود الطويل

راي : هاا ماذا قلتي ...انا احبك اكثر من اي شيء ..لا تذهبي مع ساسكي هذا بلدك الاصلي انهم يستغلونك هناك ..ساعمل و سنتزوج ونعيش بسعادة للابد

كانت تنظر اليه بنظرات حزينة والدموع مازالت تنهمر بصمت وكأنها تقول ...لم انا ..لم دائما اكون في وجه العاصفة ...الذي احببته لم يبادلني المشاعر والذي احبني لا استطيع ان احبه ببساطة لان مكانة الاخر في قلبي لا تعوض بغيره ...قلبي الغبي ..ليتني بلا قلب

استدارت ايمينا وبدأت تركض باكية وتقول : لم انا ...لم

وقتها كان راي مصدوما من ردة فعلها بعدها قام باللحاق بها و هو ينادي اسمها

الحب سرطان القلب  ...الحب ادمان ..الحب نفس العاشقين  

وليس الجميع يملكون ذات القلب ...الحب يسكن القلب الطاهر الصادق ..لا ينمو الحب في قلب بيئته ملوثة بالخبث والغدر

لكم هو جميل ان يتساوى الشعور بين فؤادين وكم هو مؤلم ان تنظر لشخص لا ينظر اليك

.

.

ركضت ايمينا متوجهة نحو المنزل وهاهي ذي تصل امام حديقة بيتها لتجد ساسكي واضعا حقيبته على ظهره و حاملا حقيبة اخرى ويبدو انها تخص ايمينا

ساسكي بعيون مظلمة : اقترب وقت الرحيل تعالي

ورفع يده

وصل ايمينا وهو يصرخ باسمها : ايمينا تشان لا تذهبي

ساسكي : ايمينا بسرعة يجب ان تمسكي بيدي كي ننتقل سوية

راي : انهم يستغلونك ايمينا لا احد يحبك هناك ...ايمينا تشان انا احبك صدقيني ابقي معي

كانت ايمينا تنظر لكليهما

صرخ ساسكي بصوت جد مرتفع : ايمينا ما الذي تفكرين به

كانت ايمينا ترتجف :وتقول بصوت منخفض : لا يحبونني

انتهى التوقيت في ساعة ساسكي فتشكلت الدائرة ذات الرموز الغريبة باللون الازرق المضيء ...اندهش راي حالما رآى ذلك

ساسكي رافعا يديه : ايمينا اسرعي والا ستبقين هنا

تنظر ايمينا للارض بصمت

رفع راي يده ايضا قائلا : تعالي ايمينا تشان انا معك لا تذهبي

بدأ الوميض حول ساسكي يقوى وايمينا صامتة

لتلحن قصيدة حب

..

.

بدأ ساسكي يرتفع من على الارض ويصرخ ايمينا امسكيي يدي لكنها لا تستجيب له

راي : ايمينا هنا عالمك ابقي معي

.ساسكي بصوت دافيء : كلنا نحبك ايمينا تعالي هيا

اتسعت عيناها الزجاجيتين ثم ركضت لتمسك باليد التي قررت ان تكون معها

ايمينا بابتسامة تخترق وجهها الحزين : انا اسفة لكنني اعدك انني ساعود يوما ما

شُلت يد راي عندما سمعها تقول تلك الكلمات في حين يبتسم ساسكي مبرزا ملامح الانتصار على وجهه

يمسك يدها باحكام و يشدها الى صدره

وبينما هما يرتفعان قالت : انا اسفة راي انت صديق رائع شكرا لك على كل شيء

نظر راي اليهما وقال بصوت منخفض : سايونارا

ليختفي الاثنين في ذلك الوميض مجددا

وبينما هي بين ذراعي ساسكي سألها : اكنت تنوين البقاء

ايمينا بهدوء: لا استطيع الكذب والقول انني لم افكر في ذلك لكن قطعت عهدا على نفسي ان احمي كونوها

ساسكي : هل رفضته ؟

اومأت له بهز رأسها وعيونها مليئة بالدموع

ساسكي : مابك لم انت حزينة ؟

دفنت رأسها بين اضلاعه وبدأت تبكي الى ان تبلل قميصه

لم يعرف ساسكي ما عليه قوله لها غير تركها تبكي علها ترتاح

.....

.

#ايمينا #

اشعر بشيء يؤلم قلبي يا للازعاج ... اكان من المفترض ان افرح لسماعي ان احدا اعترف بحبه لي ...ماالذي كان علي فعله .. ساعود لرؤية الشخص الذي يجعل الالم يضخ الى شراييني ..لم استطع نسيانه حقا ..ملامح ساسكي تذكرني به  ..التمس دفء ايتاشي  في صدره ... اشعر وكأن قدماي تقولان اهربي لمكان اخر ولا تريه

..اعاني حقا انني اعاني ..دموعي مازالت تنهمر ولا استطيع ايقافها رجفة شفاهي لم تتوقف .. الم قلبي لم يتوقف ايضا كم هذا مزعج ...

.....................................................................

هز ساسكي ايمينا قائلا : اهدئي ما بك انت غريبة حقا ..الفتيات امثالك يفرحون لدى سماعهم انا احدا يحبهم مابك

نظرت اليه بعيونها البريئة وقالت : ساسكي لكنني لست سعيدة

كلماتها لم تكن منتظمة بسبب بكائها

ضم ساسكي رأسها الى عنقه وهمس بجانب اذنها : لا عليك اذا كل شيء سيكون بخير ..اوكا سان تقول لي هذا دائما عندما اواجه مشكلة .

.

بقو على هاته الحال عدة دقائق الى ان وصلا الى سماء كونوها .. نشط ساسكي السوسانو لتطأ قدميهما الارض وفي الموقع الذي ذهبا منه اول مرة

نظرت ايمينا حولها ويداها ما تزالان ملتصقتان بذراعي ساسكي

همست : لقد عدت مجددا

ساسكي : يبدو انك تعبة علينا الذهاب للمنزل حسنا

ايمينا : اجل لنذهب..... ولكن مهلا لحظة اين يورو ...مستحيل ..ايعقل

انزل ساسكي حقيبته واخرج يورو منها ثم رماه الى حضن ايمينا

عانقته وبدأت تقول بعيون لامعة : يورو عزيزي انا اسفة اسفة حقا ...ولكن ساسكي ماذا لو اختنق ايها القاسي

 ساسكي وهو يتقدم بضع خطوات : لن يموت بسهولة

.

.

كان الجو باردا فقد من ثلجي الى ماطر ...كانت السماء تبكي ويبدو ان الجو لا يبشر بالخير

 ركض الاثنان نحو البوابة الكبيرة ودخلو وماهي الا دقائق حتى توقف المطر

ايمينا : لقد تبللت حقا

ساسكي : لم يبقى الكثير على وصولنا

...

" ايمينا " اتى صوت من خلفهم

التفتت ايمينا لتجد نفس الفتاة التي تشاجرت معها ذات يوم

ايمينا بعيون متسعة : يوكي تشان

يوكي : ارى انك قد تذكرتني

ايمينا بابتسامة كبيرة : وهل نسيتك لاتذكرك ثم ركضت نحوها وعانقتها ..كيف حالك ؟

بادلتها يوكي العناق وقالت بابتسامة : انني بخير لم ارك منذ مدة

.

.

بينما كانت ايمينا منشغلة بالحديث مع يوكي كان ساسكي واقفا بعيدا عنها مسافة 5 امتار ويراقب كيف جعلت منها صديقة لها حتى احس بيد تلامس كتفه فالتفت بسرعة

"ساسكي كن"

" اهذا انت ساكورا "

كانت ساكورا حاملة كيسا ورقيا به مشترياتها وترتدي معطفا ورديا و بنطالا اصفر اللون

 " واخيرا عدتما انا سعيدة حقا ...اووه يبدو ان ايمينا تكلم تلك الفتاة ...كم اشتقت لها "

" علي العودة " قال ساسكي بهدوء

" معك حق ..الجو بارد " ردت عليه وهي تنظر للارض

ثم قالت في نفسها : انها فرصتي

" ساسكي كن عند سفركما كلمت ايتاشي بموضوع ايمينا ورغبتها في الذهاب "

ساسكي وهو ينظر اليها : وماذا في ذلك

ساكرا : يقول ان ايمينا اعترفت بحبها له لكنه رفضها

صعق ساسكي لدى سماعه تلك الكلمات تخرج من فم ساكورا فامسك ذراعيها بقوة ونظر اليها بعيون متسعة وقال : كيف ..متى حدث هذا

نظرت ساكورا الى يمينها تحديدا اين توجد يد ساسكي وقالت : قبل ذهابكما بيوم

ساسكي بصوت مرتجف : الم ...الم يخبرك بسبب رفضه لها

نظرت اليه وقالت بعيون تخفي خباثة فعلتها : قال انه يريدك ان تكون انت معها لانه يهتم لسعادتك ......اه يا الاهي ماكان علي اخبارك ...

ارخى ساسكي كتفيه وانزلق يديه اللتان كانتا تمسكان ذراعها ثم قال دون ان تغلق جفونه : كيف له ..كيف له ان يفعل هذا بي

ساكورا بصوت حزين : ساسكي كن ..اهدأ

عض ساسكي على شفتيه ثم قال بصوت مرتفع : ايمينا ساسبقك الى المنزل الحقي بي فيما بعد

التفتت ايمينا ويوكي لتجدا ان مكانه فارغ فقد اختفى في لمح البصر ولم تبقى الا ساكورا

ايمينا بصوت مبتهج توجهت نحو ساكورا وقالت : اوني تشاان لقد اشتقت اليك

ساكورا : اهلا عزيزتي وانا ايضا كيف كانت رحلتك

ايمينا بابتسامة : كانت جيدة ... اووه انظري ..هاته صديقتي يوكي عرفتها قبل ايام عدة.... يوكي هاته ساكورا مثل اختي الكبرى

يوكي : سررت بمعرفتك

ساكورا : وانا ايضا

يوكي : حسنا انا ساغادر الان ..ايمينا دعينا نلتقي يوما ما

ايمينا بابتسامة بهيجة على وجهها : ساكون سعيدة بذلك

يوكي : الوداع

.

.

بعدما غادرت يوكي بقيت ايمينا مع ساكورا

ايمينا باستغراب : لم كان ساسكي مستعجلا ؟

ابتسمت ساكورا : يبدو انه مشتاق لاخيه

ضحكت ايمينا : يا له من طفل

وضعت ساكورا يدها على راسها ثم قالت : عودي للمنزل بسرعة انت مبللة وقد تمرضين ثم انظري ليورو ايضا

اومأت لها ايمينا ثم قالت : حسنا اوني تشان اراك لاحقا

ركضت ايمينا محاولة اللحاق بساسكي الذي سبقها مسافة كبيرة وبينما كانت عند مدخل العشيرة كان ساسكي قد وصل الى البيت ودون ان ينزع حذائه صرخ قائلا : ني ساااان اين انت

 صعد عبر الدرج الى الغرف فوق ثم توجه نحو باب غرفته ..في باديء الامر تردد في فتحه بعدما تذكر كلام ساكورا بعدها استجمع قواه وفتحه ليجد ايتاشي ممسكا كتابا في يده ومنغمسا في قراءته

نظر اليه ساسكي بعيون تقول كل شيء ... بعيون اختلفت فيها مشاعر الحزن والغضب

ايتاشي بابتسامة صغيرة : اووه ساسكي لقد عدت ..كيف ابليت ..كيف كانت الحياة هناك

ساسكي والظلام يغشي عينيه : اتركنا من هذا ..كيف لك ان تفعل هذا

بي ؟

اتسعت عينا ايتاشي ثم قال : ولكن ما الذي تقوله

ساسكي : انا لست بحاجة شفقة احد ولست بحاجة احسانك ولا عطفك علي ..ما اريده ساحصل عليه بيدي ... لو كنت اريد حبها لفعلت ..لست بحاجة لتفكر بسعادتي .. فانا لا اهتم بهاته المشاعر التافهة افهمت

ايتاشي بوجه مصدوم : ولكن مهلا ساسكي ... تلك الوردية تبا

ساسكي : كيف لك ان تدفع بها لتاتي الي وقلبها معلق بك ها

ايتاشي : الست تحبها ...لانك اخي الاصغر من واجبي ان افكر بسعادتك

صرخ ساسكي : لا احبها .. افهمت لا اريد فتاة مثلها

.

.

ولكن الصدمة الكبرى قد اتت

كانت ايمينا تقف امام الباب حين كان ايتاشي و ساسكي يتحاوران داخل الغرفة

سقطت دمعة صامتة من عينيها وبدأت في الارتجاف

الى ان صعق ايتاشي مجددا في قلبه ليرى ايمينا وهي تنظر اليه

ساسكي بعينين متسعتين : اي ..ايمينا

ايمينا بصوت هاديء والدموع لازالت تتساقط  : كيف لكما ان تلعبا بي كأني دمية

ايتاشي : ايمينا ..لم تفهمي الموضوع جيدا ..تعالي اجلسي لابرر لك

"لست بحاجة لذلك "

كانت كلمات ايمينا الاخيرة التي قالتها بعد ان ذهبت ركضا الى مكان

مجهول

انتهى البارت
1- رايكم بالبارت
2- سلبيات وايجابيات البارت
3- ماهي الاحداث التي لفتت انتباهكم
4- توقعاتكم للبارت الجاي
ودمتم في رعاية الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://nami.ahlamontada.biz
عَ ـآشّـقَهِ آيتُآشّـﮯ★

avatar

الجنس : انثى عدد المساهمات : 122
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 14/07/2016
الموقع : في عالم الخيااال
العمل/الترفيه : كاتبه قصص
المزاج : افضل من الرائع

مُساهمةموضوع: رد: قصة حب ايتاشي ساسكي ايمينا البارت الواحد والخمسون   الإثنين سبتمبر 26, 2016 8:21 pm

واخييراااا وبعد طوول انتظاار وصل البارت

البارت روووووعه وطوويييل lol!

ااخ من راااي Evil or Very Mad

واخيييراا رجعواا ياااهووووووو

اااخ من هذيك الورديه اااخ ...كيف تجرأت Evil or Very Mad

الله ينتقم منها

واثقه من انو ايتاشي راح يعاقبها ع الي سوته ...ليش لحتى تفرق بينهم الخبيثه لمصلحتها Evil or Very Mad  Crying or Very sad

قطعوا گلبي الاخوين  

اااه شنو هالورطه الي تورطها ايتاشي  

شسالفه ساسكي مع ايتاشي يعني فوگها

وشنو هالقله الادب بتعامل ساسكي مع اخوه الاكبر Exclamation  Question  No ...خطيه انت يا ايــ ــتاشي

ساسكي ما يحب ايمي Suspect  Question  Exclamation مستحيييييل Suspect

ااااه والله ما توقعت هچي لقاء بين ايتاشي وساسكي وايمي...وخصوصا ساسكي وايتاشي  

اااه بس اااه

بلا طواله نجي للاسئله

1-رووعه

2-لا يوجد tongue

3-تعامل ساسكي مع ايتاشي... Evil or Very Mad  Crying or Very sad

4-القلم بيدچ ...بس رجااءاا اريد تصالح بين الاخوين

يسعدني اكون اول من علق

لا تتأخري علينه بالبارت الجاي

نلقاك في بارت اجمل واروع باذن الله Smile ...سايوناااراااا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو متصل
عاشقة أوتشيها
اميرة جديدة
اميرة جديدة
avatar

الجنس : انثى العمر : 21
عدد المساهمات : 142
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 12/10/2014
الموقع : خيالي
العمل/الترفيه : ابحر في بحر الاحلام
المزاج : اروع من الخيال

مُساهمةموضوع: رد: قصة حب ايتاشي ساسكي ايمينا البارت الواحد والخمسون   الإثنين سبتمبر 26, 2016 9:45 pm

يااااا الهي ما اروعه من بارت
يااااا لقلبي الصغير الذي يعشق هذه الروايه
يااااا لحياتي كيف تبتسم عندما اقرء روايتك
احداث ولا اروع
لقاء ايتاشي وساسكي
اعتراف راي
قرار ايمينا
اختفائها في النهاية
يااااااي
حقا شكرااااا لك على هذا الابداع
سلمت يداك على هذا السحر الرائع
حقا البارت ولا اروع
البات يحتوي على احداث لم اتوقعها ابدا
اكثر ما اخافني ان تبقى ايمينا مع راي
وكنت اتوقع ان يتبعها راي
لكن لا اعتقد ان دوره انتهى هنا
على كل سأترك لك البداع عزيزتي
واتمنى لك كل التوفيق والسعادة
اخيرا اقول لك دمتي مبدعتي ودامت ابداعاتك عزيزتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
كريسو
المؤلفة
المؤلفة
avatar

الجنس : انثى العمر : 16
عدد المساهمات : 117
السٌّمعَة : 2
تاريخ التسجيل : 23/03/2016
الموقع : الاردن
العمل/الترفيه : كتابه
المزاج : رائع

مُساهمةموضوع: رد: قصة حب ايتاشي ساسكي ايمينا البارت الواحد والخمسون   الثلاثاء سبتمبر 27, 2016 3:29 pm

اهلا رانو تشان اتمنلا تكوني بخير البارت خيالي ولكن حسيت من البدايه انها رح تروح مع ساسكي لانها مارح تترك حبيبها ايتاشي لوحده وبعدين ليش ليش ايتاشي مصر انه بيبقا يعذب نفسه عشان ساسكي .....
المهم نيجي للاسئله :
1_ البارت روعه وبجنن
2_ سلبيات البارت لا يوجد ولكن ايجابياته كلو إيجابيات
3_ممكن لما دخل ساسكي على ايتاشي
4_توقعاتي للبارت الجاي انه ايتاشي يحاول يرجع ايمينا و راي رح يحاول يوصل لمكان ايمينا
حبيبتي أتمنى تكملي ابداعاتك الي لطالما انتظرناها وانا اسفه اني ما رديت على بارتاتك القديمه دمتى مبدعتي ويومك سعيد ان شاء الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
rano chan
Admin

Admin
avatar

الجنس : انثى العمر : 19
عدد المساهمات : 593
السٌّمعَة : 20
تاريخ التسجيل : 05/11/2013
الموقع : كونوهااااا
العمل/الترفيه : كتابة القصص-الرسم والتصميم-نت
المزاج : خيالي

مُساهمةموضوع: رد: قصة حب ايتاشي ساسكي ايمينا البارت الواحد والخمسون   الجمعة سبتمبر 30, 2016 2:44 am

اهلين حبيباتي نورتو  القصة من جديد 
ان شا الله ما كون ثقلت عليكم هههههههههه 
وفرحانة متير انها عجبتكم هالمرة واتمنى ما يخيب املكم 
الله يسعدكم ويحفظكم 
وان شا الله تطلع القصة متل ما تحبو






[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://nami.ahlamontada.biz
 
قصة حب ايتاشي ساسكي ايمينا البارت الواحد والخمسون
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى انمي بوك :: القصص الجميلة :: قصة عن انمي ناروتو( الخيط الاحمر)-
انتقل الى: